Posted by: hamede | September 20, 2009

السؤال الاردني المعلق على كل الشفاه الرسمية والشعبية·· هل تريد الدول الخليجية تجويعنا وتركيعنا

 
بات معروفاً للكافة، ولكن من موقع الاستنكار والاستهجان، ان الدعم المالي الخليجي المعتاد للاردن قد توقف لهذا العام، وان قراراً مركزياً على مستوى معظم دول مجلس التعاون الخليجي قد صدر باقفال حنفية الدعم السنوي للدولة الاردنية، دون ابداء الاسباب·
ورغم ان الاتصالات والزيارات الاردنية، وعلى اعلى المستويات، قد تواصلت للدول الخليجية “الشقيقة” منذ بداية هذا العام حتى الآن، طلباً للدعم الذي من شأنه تخفيف الضائقة المالية والاقتصادية التي يكابدها الاردن حالياً، الا ان “الاشقاء” من قادة الدول الخليجية قد امتنعوا الى يومنا هذا عن مد يد العون والمساعدة الفعلية، وان كانوا – والحق يقال – لم يبخلوا علينا قط بالوعود البراقة·
كان الامل ان تسفر زيارة الملك عبدالله الثاني للسعودية، ثم زيارة جلالته لدولة الامارات العربية، خلال هذا الشهر الفضيل، عن حلحلة الامور، خصوصاً وان اوضاعنا المالية قد تفاقمت، وان العام الحالي قد شارف على الانتهاء، غير ان الآمال الاردنية سرعان ما تبخرت، جراء استمرار صرف الوعود الكلامية التي لم تجد فرصة التنفيذ بعد·
بعد هاتين الزيارتين الملكيتين (هناك زيارة ثالثة للكويت امس) ارتفعت في الآفاق الرسمية والشعبية الاردنية حزمة من الاسئلة وعلامات الاستفهام·· لماذا يتخذ “الاشقاء” الخليجيون مثل هذا الموقف الجماعي غير المسبوق منذ جملة اعوام ؟؟ وهل لهذا الموقف علاقة ما بالمشاريع الامريكية والاوروبية الخاصة بمستقبل الخرائط والمعادلات الشرق اوسطية الجديدة ؟؟ وهل المطلوب اضعاف الاردن، وتضييق هامش المناورة لديه، بما يرغمه على التخلي عن الثوابت الوطنية، والتعامل بالتالي مع المحرمات السياسية ؟؟
الكثير من الاردنيين باتوا مضطرين الى الاعتقاد بأن هذا الموقف الخليجي الجماعي لم يأت عفو الخاطر، او ينبع من الفراغ، بل هو مدبر بليل، ومقرر وفق سيناريوهات مرسومة في عواصم ودوائر غير خليجية، وغير عربية·· خصوصاً وان علاقات الاردن الخليجية ظلت على الدوام صافية ومتينة، ولم تتعرض لأية شائبة سياسية، منذ جملة اعوام·
من حق الاردنيين، حكومة وشعباً، ان يعتبوا على “الاشقاء” الخليجيين، وان يرفعوا صوتهم عالياً بهذا الخصوص، اذ ليس في مصلحة هؤلاء “الاشقاء” قومياً واخلاقياً، ان تترسخ في اعماقنا القناعة بأنهم يريدون تجويعنا وتركيعنا بغية تحويل بلدنا من لاعب قوي الى ملعب مفتوح او مستباح !!

المجد الاردنية
 
Advertisements

Responses

  1. قد يكون السبب ابسط مثل بعض التجارب السلبية للخليجيين ولالتي يتكرر ذكرها في الجرائد المحلية والخليجية وعلى راسها الفساد والسلبطة والخاوات. الخليجون يعملون من منطلق المصلحة المادية فقط. علينا ان لانحمل قضية إقتصادية إستثمارية اكثر مما تتحمل. في اية مشكلة مادية , بين إبحث عن النصاب.


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Categories

%d bloggers like this: