Posted by: hamede | May 24, 2010

بيان رقم (1) :كل شيء رغم انف الاردنيين

في وقت “تلاطم” البيانات و”تقاذف” الافكار والتحام المعتقدات وحياكة المؤامرات و”تلبيس” الاتهامات يقف المواطن الاردني “المسلوخ” على بقايا الاطلال غير مدرك لما يحدث في الجلسات التي تحوي ربطات العنق الفاخرة الجالسه على مقاعد امريكية الصنع، همه الاول والعاشر كيف ومن اين سيبتاع سجارة الهم والامس كيف سيكمم افواه ابناءه الجياع وبماذا سيستر عوراتهم وكيف سيجيب على سؤال الطفل عندما يكبر:اين كنت عندما صنعوا هذا في بلدي؟!رغم انف الاردنيين تصنع الحكومة ما تشاء ..ورغم انف الاردنيين محمد صقر في العقبة الاقتصادية الخاصة، ورغم انف الاردنيين صالح القلاب في التلفزيون الاردني، ورغم انف الاردنيين وزير التربية في مكتبه المكيف في العبدلي، ورغم انف الاردنيين “شجيع السيما”يُصر على سياسته،ورغم انف الاردنيين الانتخابات ستجري وفق نظام الصوت الواحد ورغم انفهم ايضاً النساء ستمثلهم!وحتى لو انخفض سعر النفط في العالم فأن سعر البنزين سيرتفع عندنا..ولا تحاول السؤال لماذا هذا الاستغفال..فحينها لن يجاب على تساؤلك بل ستتهم بالخيانة العظمى و”قلة” الوطنية بالاضافة الى “قلة” الحيا !!ولا تحاول انتقاد حكومة سمير الرفاعي “ابن اصحاب الدولة” فحينها سيقال بحقك ما لم يقوله مالك في الخمر ..وستتهم بأنك مأجور ومرتزقه وذو صوت عالي وسيضاف الى ذلك انك تمتلك اجندة خارجية الصنع وتنفذ مخطط اعداء الوطن والمواطنوعليك يا اردني ان لا تفكر حتى بالوقوف في الشارع فحينها سيتم زجك في السجن بأمر من محكمة امن الدولة بتهمة التجمهر وسب الوزير الفلاني او قذف الوزير العلاني

ويا ويلك ويا سواد ليلك اذا فكرت لو حتى تفكير ان تقول وطنيتي تحتم علي عدم الصمت في وجه ظلم الفريق الحكومي لوطني ولنفسي فحينها ستقابل بوصفه من العبارات الجاهزة الصنع وستتهم بتهم معلبة وجاهزة الاطلاق منها:العنصرية والاقليمية الضيقه..مضاف اليها المزاودة على وطنية اصحاب المعالي والعطوفة والذين يرون الوطن بلقب يكتب قبل اسمه وسيارة “مارسيدس” تحمل اللوحة الحمراء وربطة عنق غربية الصنع وتقاعد ضخم يذهب اكثر من نصفه ثمناً لتحف فنية توضع في قصر دابوق او دير غبار

رغم انف الاردنيين يحدث كل ما يصنع الغصه في اسفل الحلق ويجعل من العيش ماكنة لأغتصاب الفكر وانحطاط الطرح وانقسام الاسرة الصغيرة الى مؤيد ومعارض لبيانات تستهدف شق الصف الاردني وشرذمة معتقداته وكينونيته

الاختلاف في الآراء حالة صحية جميلة ولكن ان لا يكون على حساب المسلمات

يجب على الجميع الاختلاف على الفكر والاتفاق على الوطن..لا ان يحدث العكس ،والبيان الذي يجب كتابته بيان الاعتزاز بالوطن وقيادته لا بيان التشكيك برموزه

اللهم اشهد اني قد بلغت..وهذا بياني الاول وشبه الاخير..أبو شريك

aboshreekأبو شريك

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Categories

%d bloggers like this: