Posted by: hamede | February 2, 2011

إطلالة مرحلة جديدة

مرحلة جديدة تطل علينا وجماهير شبابية تدق أبواب هذه المرحلة بقبضاتها وهتافاتها·· وتطالب بالحرية والعدالة الاجتماعية وبالديمقراطية وكرامة الانسان العربي وإنهاء الاستبداد والدكتاتورية في الوطن العربي·
تونس الخضراء ومنذ 17/12/2010 مروراً بهروب ابن علي في 14/1/2011 وهي تتحرك في الشوارع لاستكمال انجازات الثورة الشعبية وإعادة الحقوق للمعذبين في أرض تونس· وكان آخرها اندفاعة الفقراء لمئات الكيلومترات وصولاً للعاصمة والإصرار على إسقاط محمد الغنوشي ووزرائه، وتشكيل حكومة انقاذ جديدة من المجاهدين المخلصين وإجراء انتخابات نزيهة تشارك بها جميع القوى دون إقصاء لأحد من الاسلاميين أو الوطنيين أو القوميين ممن ضحى ودخل السجون أو نفي للمهاجر البعيدة طيلة حكم بن علي الرهيب· وأن تستمر هذه الثورة حتى تحقيق أهدافها في برلمان حر ومعبّر عن الشعب التونسي بكل فئاته وإلغاء دستور بن علي ووضع دستور جديد يعكس مطالب كل الشعب التونسي، وكذلك الإطاحة بالتجمع الدستوري الذي مازالت حكومة محمد الغنوشي تتشكل منه وخاصة في وزارات السيادة وهي الداخلية والدفاع والخارجية والمالية·
أما في لبنان البلد العربي المقاوم والذي سجل انتصارين كبيرين: الأول بتحرير الجنوب اللبناني من الاحتلال الصهيوني على يد المقاومة الاسلامية وبدون اتفاقيات أو اعتراف بدولة العدو الصهيوني، والثاني بهزيمة الجيش الذي لا يقهر عام 2006، والذي يعدّ للعشرة قبل أن يُهاجم لبنان مرة أخرى·
وعندما تم اغتيال الرئيس رفيق الحريري في 14/ شباط 2005 كنا في زاوية المجد هذه قد أكدنا أن عملية الاغتيال بحجمها ودقتها تدلّ أن من وراءها هو الموساد الصهيوني وقد نفذها من أجل تفكيك قوى لبنان وإضعاف مقاومته·
وحتى يتم استنزاف قوة حزب الله فقد تم تشكيل المحكمة الدولية منذ ذلك الحين، بإيحاء امريكي وصهيوني وفرنسي وبتسييس واضح لها برز من خلال التسريبات وشهود الزور·
وبذهاب حكومة الحريري الابن ومجيء حكومة الميقاتي يتوقع إلغاء أي ارتباط لبناني بهذه المحكمة، ونحن واثقون بأن المصلحة الكبرى للشعب اللبناني هي في تعايشه السلمي دينياً وطائفياً، وضرورة تشكيل محكمة لبنانية نزيهة تستطيع أن تصل إلى تفاصيل جريمة الموساد الصهيوني التي استهدفت المرحوم رفيق الحريري·
وفي فلسطين المحتلة فقد كشفت فضائية الجزيرة جزءاً من وثائق اللقاءات والمفاوضات لسلطة أوسلو وخاصة في الفترة من 2007- 2010·
ففيما يتعلق بالقدس فهناك فضائح خيانية حيث أعطى عباس حارة اليهود (الشرف) وجزءاً من حارة الأرمن لليهود وكذلك المسجد الأقصى لإدارة دولية·
أما السيادة فتركها للمفاوضات بين سلطة عباس ودولة الاحتلال، وكذلك وافق أحمد قريع على ضمّ جميع المستوطنات وخاصة غوش عتصيون، ومعاليه أدوميم، وبسغات زئييف، وأرئيل، وغيرها الى دولة الكيان الصهيوني واستثني فقط مستوطنة جبل ابو غنيم، وكذلك وافق فريق عباس من المفاوضين على تبادل الأراضي في القدس بأراض صحراوية شرق قطاع غزة وأراض فلسطينية في وسط فلسطين مسكونة بعشرات آلالاف من فلسطينيي الـ 48·
أما فيما يتعلق بعودة اللاجئين ففريق عباس التفاوضي يُسقط حق العودة عن 6 ملايين لاجئ ويقصره على (100) ألف لاجئ، يعودون خلال عشر سنوات، وهناك فضائح خيانية اخرى تتعلق بالتواطؤ الأمني مع العدو الصهيوني لتصفية المقاومة الفلسطينية·
إن هذه الانكشافات المخزية لسلطة عباس تستدعي تحركاً فلسطينياً شعبياً في الداخل والخارج لإحباطها·
وكذلك ينبغي إنهاء ما يسمى بالمصالحة الوطنية، فلا مصالحة بتاتاً بين المجاهد وبين الذي يتواطأ مع العدو·
وفي أرض الكنانة تحرّك الشعب المصري يوم 25/1/2011 بعشرات الآلاف في شوارع القاهرة والاسكندرية وجميع محافظات مصر يطالب بالحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية وضد الفساد والدكتاتورية وإلغاء قانون الطوارئ واتفاقية كامب ديفيد·
نعم إنها مرحلة جديدة من النهوض الشعبي العربي وبداية كتابة صفحة مشرقة من صفحات الحرية والكرامة·المهندس ابراهيم غوشة

almajd

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Categories

%d bloggers like this: